الرئيسية » الأخبار » الازمات تواجه هيئة التمريض والهجرة الداخلية والخارجية تهدد المستشفيات الحكومية بالعجز

الازمات تواجه هيئة التمريض والهجرة الداخلية والخارجية تهدد المستشفيات الحكومية بالعجز

 

2013-634953989627642850-764_main

كشفت الدكتورة كوثر محمود، نقيب التمريض، عن 10 أزمات تواجه قطاع التمريض بمستشفيات وزارة الصحة والتعليم العالى، وفى مقدمتها الهجرة الخارجية للعمل بالدول العربية، والداخلية للعمل بالقطاع الخاص، بالإضافة إلى عدم وجود دراسة جدوى للقوى البشرية عند إنشاء أى مستشفى أو مؤسسة صحية.

وأكدت الدكتورة كوثر محمود، نقيب التمريض، فى تصريحات خاصة لــ “اليوم السابع”، أن التحديات التى تواجه التمريض تتضمن عدم وجود خطة قومية خاصة بالمستشفيات الجامعية للتوسع الأفقى والرأسى حسب الحاجة، بالإضافة إلى ضعف الإقبال على دراسة التمريض من الإناث بالمناطق النائية والحدودية، فضلًا عن تحويل المسار الوظيفى وترك العمل بمهنة التمريض.

وقالت نقيب التمريض، “إن الأزمات تتضمن أيضًا عدم وجود نظام موحد للتدريب وضعف الحوافز المالية واختلاف وتعدد المستويات التعليمية، بالإضافة إلى استعانة القطاع الخاص بغير الحاصلين على مؤهلات دراسية تمريضية، فضلا عن إبراز صورة التمريض بشكل سلبى وغير لائق فى وسائل الإعلام، والحصول على ترخيص مزاولة المهنة مدى الحياة.

وأضافت نقيب التمريض، أن النقابة ووزارة الصحة تسعى حاليًا للعمل على زيادة أعداد الخريجين من خلال التوسع فى فروع معاهد التمريض مع التوسع فى فتح الفصول خاصة المناطق النائية والحدودية مع مراعاة مقومات العملية التعليمية، مشيرة إلى أنه يتم حاليًا وضع آلية داخل نظام التكليف تضمن التوزيع والتخصص للخريجين أولوية للأقسام الحرجة مع رفع عبء الأعمال غير التمريضية عن الممرضات للتفرغ للقيام بأعمالها الفنية، والتى تتمثل فى رعاية المريض وتقديم خدمة مميزة له.

وأوضحت الدكتورة كوثر محمود، نقيب التمريض، أن وزارة الصحة تعمل على التوسع فى زمالة التمريض وإدخال تخصصات جديدة مع تطوير المناهج بالتعاون مع وزارة التعليم العالى مع إتاحة الفرصة أمام هيئات التمريض لاستكمال تعليمهم التمريضى.

وطالبت وزارة التعليم العالى بالعمل على إعادة توزيع التمريض بالمستشفيات الجامعية بحسب الأولويات على أقسام ووحدات الرعاية الحرجة والاستقبال والطوارئ وحديثى الولادة، بالإضافة إلى عدم تكليف التمريض بمهام غير تمريضية مثل الصيدلة والمغسلة والأشعة والمعامل.

وقالت الدكتورة كوثر محمود، نقيب التمريض، “إن وزارة الصحة وضعت خطة استراتيجية لتطوير منظومة التمريض، للقضاء على العجز بنسبة 50% خلال عامين، حيث يتم تغطيته بنسبة 100% خلال عامى 2015/2016″.

وأوضحت أن رفع أعداد المكلفين من الممرضات يساهم فى حل الأزمة بنسبة 25%، مشيرة إلى أن هناك 200 ألف ممرض مسجلين بالنقابة، مؤكدة أن الوزارة تعمل على رفع هذا العدد فى الفترة المقبلة، من خلال العمل على زيادة أعداد الخريجين عن طريق التوسع فى فروع معاهد التمريض وفتح فصول بمدارس التمريض، وفتح فصول للذكور فى المناطق النائية، بالإضافة إلى توفيق أوضاع أكثر من 2000 ممرضة من خريجى الدبلومات والتخصصات المختلفة.

وأشارت نقيب التمريض، إلى أن عدد مدارس التمريض على مستوى الجمهورية 260 مدرسة نظام الخمس سنوات، و17 كلية خمس سنوات، و12 معهدا فنيا للتمريض، مؤكدة أن هذا العام سيتم تخريج 10 آلاف ممرض والعام الماضى تم تخريج خمسة آلاف.

تعليق واحد

  1. وليد وجيه توفيق عبد المقصود

    بالتوفيق باذن الله
    والله مع سياتك باذن الله

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>